fbpx
مال و أعمال

رموز العملات المشفرة تتنافس على قائمة الأفضل أداءً

رموز العملات المشفرة تتنافس على قائمة الأفضل أداءً

في الوقت الحالي، يلعب الخوف من ضياع فرص الاستثمار في العملات المشفرة دوراً لأي رمز مميز مرتبط بـ”سام بانكمان فرايد”رئيس شركة “ألاميدا للأبحاث” وبورصة إف تي إكس FTX للمشتقات.

في الأسبوع الماضي، قفزت العملة الرقمية “سولانا” Solana أو “إس أوه إل” SOL بنحو 40%، مما يجعلها من الأفضل أداءً بين العملات التي يتتبعها الموقع الخاص بالعملات الرقمية والمشفرة كوين ماركت كاب، وارتفعت قيمتها السوقية إلى حوالي 11.6 مليار دولار.

بينما ارتفعت القيمة السوقية لـ”سيرام”Serum ، وهو رمز يتم استخدامه في بورصة المشتقات اللامركزية الجديدة المدعومة من شركة “ألاميدا”، إلى 494 مليون دولار من مستوى 51 مليون دولار هذا العام.

وقفزت قيمة عملة “إف تي تي” المستخدمة في بورصة FTX إلى 5 مليارات دولار، بدلاً من 539 مليون دولار منذ ديسمبر.

بدأ رجل الأعمال البالغ من العمر 29 عاماً في جذب الانتباه قبل بضع سنوات عندما بدأت شركة “ألاميدا” الظهور بانتظام في قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً في بورصة “بيت ميكس”. وسرعان ما أصبحت شركة “ألاميدا” أحد أكبر متداولي العملات المشفرة في جميع أنحاء العالم، عبر التركيز على المراجحة والاستراتيجيات الأخرى التي غالباً ما تستفيد من اختلافات الأسعار.

وبعدما ارتفع صافي ثروته بقوة، أصبح بانكمان فرايد أحد أكبر المتبرعين والداعمين الرئيسيين للرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن خلال حملة الانتخابات الرئاسية.

وقال بانكمان فرايد، المقيم في هونغ كونغ، عبر البريد الإلكتروني، “يسعدني دائماً تركيز الناس بشكل أكبر على المنتجات والعملات، ولكن يشرفني أيضاً الكثير من الدعم الذي تلقيته أنا وفريقي مؤخراً “.

مع ارتفاع قيمة العملة المشفرة “بتكوين” بأكثر من 600% في العام الماضي، ووصول قيمة العملة المشفرة “إيثر” إلى مستويات قياسية، يبحث مستثمرو العملات الرقمية مرة أخرى عن الشيء الكبير التالي بين ما يسمى بالعملات البديلة عنها.

للاطلاع على مزيد من مقالات مال وأعمال من خلال الضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى