fbpx
بوابة الفن والنجوم

عرفان خان حوّل السينما الهندية من الإستعراض إلى المشاعر

عرفان خان​ ممثل هندي، يحمل العديد من المشاعر التي تخدم الحالة الفنية الآنية، لكنه أبى أن يصبح مجرد عدد في قائمة نجوم ​بوليوود​،

فإنطلق بحدوده إلى ​هوليوود​، ليثبت أن ​السينما الهندية​ لن تقف عند حد المبالغات والمعارك الخيالية،

التي تتخللها الإستعراضات والأغاني، إذ قرر تقديم نفسه كممثل محترف، يحمل طاقات فنية عابرة للحدود.

نشأته وتعليمه

ولد عرفان خان في ولاية راجستان، يوم 7 كانون الثاني/يناير عام 1967، وهو سليل أسرة مسلمة ميسورة الحال،

و اسمه الحقيقي عند الولادة كان صاحب زادة عرفان ​علي خان​.

والدته تنتمي إلى أسرة ملكية، أما والده فكان رجل أعمال ميسور الحال،

وقد تخلى عن إسم صاحب زادة، لأنه يدل على منبته الطبقي الميسور.

حصل على منحة للدراسة في المدرسة الوطنية للدراما (أم أي)، في نيودلهي في عام 1984،

وتخرج منها عام 1987، ثم إنتقل إلى مومباي، ومن هنا بدأ مشواره الفني بأدوار صغيرة، على المسرح وفي التلفزيون.

كافح في حياته الفنية

كافح عرفان خان ليشق طريقه في صناعة السينما، على الرغم من أنه في البداية كان يظهر فقط

في أدوار هامشية ومحدودة في بعض الأفلام الهندية والمسلسلات، التي لا تحظى بمشاهدة كبيرة.

بدأ يحقق الشهرة من خلال ظهوره مع المخرج البريطاني ​آصف كاباديا​ في فيلم المحارب، الذي عرض عام 2002،

وقد حاز على العديد من الجوائز العالمية، مثل جائزة أكاديمية الأفلام والتلفزيون البريطانية “بافتا”، كأفضل فيلم بريطاني.

بعد ذلك تعدد ظهور عرفان خان في الأفلام الشعبية الهندية، وكان أحياناً يلعب دور الشرطي وأحياناً أخرى دور المجرم.

وفي الوقت نفسه، حافظ على ظهوره في السينما البريطانية والأميركية، ولعب دور الشرطي في فيلم “القلب العظيم”،

ثم في فيلم “​Slumdog Millionaire​”، الذي حاز على ثماني ​جوائز أوسكار​.

من الهند الى العالمية

تميّز عرفان خان بأدائه الدقيق والواضح، ووصفه الكثيرون بأنه أحد الممثلين الأكثر موهبة في الهند، وكان يحظى بإحترام كبير في الأوساط الفنية.

سطع نجمه عالمياً، بعد مشاركته في فيلم Slumdog Millionaire، الحائز على ثماني جوائز أوسكار و​World Jurassic​.

شارك في أكثر من 100 فيلم سينمائي والعشرات من المسلسلات التلفزيونية،

وفي عام 2013 فاز بجائزة السينما الوطنية في الهند عن فيلم Paan Singh Tomar ،

كما فاز في العام نفسه، بجائزة “اختيار المشاهدين” في مهرجان “كان” السينمائي عن فيلم The Lunchbox،

وكان الفيلم الهندي الوحيد الذي تم إختياره، للمنافسة في مهرجان لندن السينمائي في ذلك العام.

وشارك عرفان خان أيضاً في الفيلم البريطاني – الهندي The Warrior، الذي فاز بجائزة البافتا، للمخرج آصف كاباديا.

كما تم إدراجه في القائمة المختصرة لدخول المملكة المتحدة الرسمية لجوائز الأوسكار،

ولكن أزيل لاحقاً لسبب وهو أن اللغة الهندية ليست أصلية في بريطانيا.

ومن الأفلام التي شارك فيها، نذكر The Amazing Spider-Man، Life Of Pi، Hindi Medium، Inferno، Madaari، Talvar، Piku، Jazbaa، Haider، Gunday، Gangster Returns، D day، وغيرها الكثير.

إنتقادة نمطية الأفلام الهندية

كان عرفان خان ينتقد نمطية الأفلام الهندية، التي يكثر فيها عرض الأغاني والرقصات بشكل مبالغ.

وقال في مقابلة صحفية: “في الماضي، في الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي، كانت لدينا لغتنا الفريدة الخاصة بنا،

واستخدمت الأغاني بطريقة خيالية جداً، كانت الأغاني هي مصدر قوة الفيلم”.

وأضاف: “الآن أصبحنا راضين، فباتت الأغاني عبئاً، وهذا السبب الذي أدى إلى توقف الجماهير العالمية في الغرب عن متابعتنا، لأنه لا توجد مصداقية”.

مرض نادر يودي بحياته

كشف عرفان خان في آذار/مارس عام 2018، عن تشخيص إصابته بورم نادر في الغدد الصماء العصبية،

ولكن بعد خضوعه لعلاج مكثف تحسنت حالته الصحية، وبذلك تمكن من المشاركة في فيلم “Angrez Medium”،

والذي كان آخر ظهور له في السينما، وكان من المقرر عرض الفيلم في آذار/مارس عام 2020 إلا أنه تأجّل بسبب تفشي ​فيروس كورونا​.

وفي 28 نيسان /أبريل عام 2020 نقل عرفان خان إلى العناية المركزة في مستشفى كوكيلابين، بسبب إصابته بعدوى في القولون،

وفي صباح 29 نيسان/أبريل عام 2020 صدر بيان يؤكد وفاته، وجاء فيه: “بكل دواعي الحزن في هذا اليوم نخبركم بوفاة عرفان خان.

لقد كان رجلاً صاحب روح قوية، وقد حارب حتى النهاية، وكان دائماً ملهماً لكل من إقتربوا منه.”

رحل خان تاركاً وراءه عائلته الصغيرة، المكونة من زوجته سوتابا سيكدار وابنيه بابل وأيان.

للاطلاع على المزيد من اخبار الفن والنجوم اضغط هنا…

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى