fbpx
الأخبار المحليةالأخبار المحلية والعالمية

الاحتلال يعتدي على المصلين في باب العامود بالقدس في أولى أيام رمضان

اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي الليلة الماضيية ، على المصلين بعد خروجهم من صلاة التراويح قرب باب العامود بالقدس المحتلة.

وافادت مصادر محلية بانتشار مكثف لقوات الاحتلال في منطقة باب العامود عقب مواجهات بينها وبين الشبان في المكان

عقب رفض الأهالي قرارات الاحتلال بمنع الجلوس في المنطقة.

وكانت قوات الاحتلال قد نفذت في وقت سابق من الليلة، أعمال تفتيش وتخريب قرب باب الأسباط أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك.

وقال مراسلنا إن عناصر من شرطة الاحتلال قاموا بخلع باب مئذنة باب الأسباط، واقتحموا سطح المئذنة،

وشرعوا بعملية تفتيش وتخريب في المكان، فيما منعت تلك القوات توزيع وجبات الافطار على الصائمين قرب الأسباط، واستولت عليها.

وقالت الاوقاف الاسلامية إن ما حصل بالمسجد الاقصى قبيل صلاة العشاء أمر خطير

حيث اقدمت سلطات الاحتلال على اقتحام جميع المآذن بالمسجد الاقصى وخلع الابواب

وتقطيع جميع الاسلاك الواصلة للسماعات وتهديد عدد من موظفي الاوقاف بالاعتقال بعد ان قاموا بالاحتجاج على هذا التصرف.

للاطلاع على المزيد من الاخبار المحلية والعالمية اضغط هنا…

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى