fbpx
مال و أعمال

توقع نمو الاقتصاد بأقل من 6% خلال 5 سنوات

توقع نمو الاقتصاد بأقل من 6% خلال 5 سنوات

توقع البنك المركزي الصيني أن يكون الحد الأقصى لمعدّل نمو الاقتصاد دون تأجيج التضخم المعروف باسم معدل “النمو المحتمل”، أقل من 6% في السنوات الخمس المقبلة.

وقال قسم الإحصاء في بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) في ورقة عمل. أصدرها يوم الخميس، إن النمو المحتمل ما بين 5% إلى 5.7% في الفترة التي تغطي أحدث خطة خمسية للحكومة حتى عام 2025.

وأشار قسم الإحصاء إلى أن معدل النمو المقدر “متوسط إلى مرتفع” بشكل عام.

ويقيس الناتج المحتمل أقصى توسع مستدام للناتج المحلي الإجمالي دون التسبب في تغذية التضخم.

ويجب أن يكون الهدف من السياسة النقدية هو مطابقة الناتج الفعلي مع المحتمل. ويجب أن يتماشى دعم السياسة النقدية للاقتصاد الحقيقي مع توسع الناتج المحلي الإجمالي المحتمل، بحسب ما ذكرته ورقة العمل.

وتستهدف الصين رسمياً تحقيق معدل نمو أعلى من 6% في 2021. على الرغم من أن الاقتصاديين يتوقعون توسعاً أعلى من 8%، ويرجع ذلك جزئياً إلى انخفاص سنة الأساس في 2020 خلال تفشي وباء كورونا.

مخاوف من تأثير برامج التحفيز على الديون

وتشير ورقة بنك الشعب الصيني إلى أن سياسة التحفيز المالية والنقدية التقليدية واسعة النطاق لن تكون قادرة على رفع نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي فوق المعدل المقدر.

وقالت إن سياسة التحفيز تؤدي فقط إلى تغذية التضخم وزيادة سريعة في نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي. ما يشكل مخاطر نظامية بالنسبة للاقتصاد.

ويسعى البنك المركزي الصيني إلى تقليص حزم التحفيز التي ضخها في الاقتصاد العام الماضي. إذ يشعر بالقلق من تراكم الديون وخطر حدوث فقاعات الأصول.

وفي اجتماعها الفصلي الأسبوع الجاري، كررت لجنة السياسة النقدية في “المركزي الصيني” موقفها بشأن الحفاظ على انتهاج سياسة مرنة وملائمة.

ومع ذلك، صدر بيان يوم الخميس بعد الاجتماع دون أن يتضمن الصياغة السابقة التي استخدمها “المركزي الصيني”. والتي تؤكد على “عدم إحداث تحولات حادة” في السياسة النقدية. مما يشير إلى أن صانعي السياسة يمنحون أنفسهم مساحة أكبر للتصرف حال الضرورة.

وكتب تشين شي، محلل بقسم أدوات الدخل الثابت في “باسيفيك سيكيوريتيز” في مذكرة أن التحول في اللغة:
قد يعني أن بنك الشعب الصيني يتخذ نهجاً أكثر مرونة لضبط السياسة بناء على الظروف الاقتصادية الحالية.

ولدى البنك المركزي الصيني وجهة نظر أكثر تفاؤلاً بشأن الاقتصاد. حيث قال في بيانه، إن “محركات النمو استمرت في التعزيز، وزادت العوامل الإيجابية بشكل ملحوظ”.

للاطلاع على مزيد من مقالات مال وأعمال من خلال الضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى